المنتدي الاستراتيجي “يكرم امهات الشهداء”

كتب : السبت 13-03-2021 14:30

IMG-20210312-WA0368 IMG-20210312-WA0367IMG-20210312-WA0366

·     د. علاء رزق : قواتنا المسلحة التى تسطر كل يوم بأحرف من نور تاريخاً مليئاً بالتضحيات.

·     اللواء فؤاد فيود :اليوم يواجه أبناؤنا من الجيش والشرطة تحدياً أكبر ويحاربون حرباً أكثر صعوبة لأنهم يحاربون عدواً خفياً.

·     الفنانة سميرة عبد العزيز المرأة المصرية أكثر امرأة مضحية فى العالم.

·     اللواء الغباشى شبابنا مستهدف بشكل كبير ومصر تخوض حاليا معركة الوعى.  

 

 كتب – على ابو زيدان

 

اعترافآ وتقديرآ بفضل الشهيد والأم نظم المنتدى الإستراتيجي للتنمية والسلام الأجتماعى بالتعاون مع الاتحاد العام للكشافة والمرشدات ندوة بعنوان "الأم الشهيد الرمز القدوة" بمقر الاتحاد العام الكشافة والمرشدات ولقد بدأت الندوة بالوقوف دقيقة ترحماً على شهداء الوطن.

 

 وأشارد. علاء رزق رئيس للمنتدى الإستراتيجي للتنمية والسلام الاجتماعى أن موضوع الندوة يأتى مواكبآ لعيدين ارتبطا بوجدان المصريين، فكل من الأم والشهيد رمزا للتضحية والعطاء وأثنى على قواتنا المسلحة التى تسطر كل يوم بأحرف من نور تاريخاً مليئاً بالتضحيات من أجل الوطن. ومؤكدأ أن ما نشعر به الآن من أمان فى بلادنا بفضل الله تعالى هو نتيجة لثقتنا فى قواتنا المسلحة وتضحيات هؤلاء الشهداء وأن المنتدى من خلال هذه الندوة يحاول توصيل رسالة مفادها أنه ينبغى علينا جميعاً أن نسعد بالشهداء فهم فى أفضل منزلة عند الله تعالى وفى قلوبنا جميعاً وأن يكونوا دافعاً لنا لمزيد من التنمية والعمل من أجل المستقبل. 

 

كما تحدث محمد عباس رئيس الاتحاد العام للكشافة عن سعادته باستضافة ندوة المنتدى الإستراتيجي مؤكداً أن موضوع الندوة يرتبط ارتباطاً وثيقاً بقيم الكشافة التى تغرسها فى نفوس الشباب ، فالقدوة والرمز قيمتان لا تغيبان عن مفهوم الكشافة التى تهدف إلى إعداد جيل صالح يحمل راية الوطن.

 

وقالت الكاتبة الصحفية الدكتورة  سامية أبو النصر أمين عام المنتدى إننا نحتفى اليوم برجال عاشوا أبطالاً وماتوا شهداء. حيث يحل علينا يوم الشهيد الذى تم اختياره إحياءً لذكرى أبطالنا الذين حموا أوطانهم بأرواحهم والذى يوافق يوم استشهاد الفريق أول عبد المنعم رياض الذى كتبت له الشهادة إبان حرب الاستنزاف عام 1969 وهو وسط جنوده وكان رمزاً للبطولة والبسالة والشجاعة.

 

وحيت الدكتورة سامية أبو النصر أسر الشهداء الحاضرين واكدت أن أى تكريم أو دروع أو أوسمة لن توفيهم حقهم أمام ما قدموه من تضحيات . كما حيت أيضا أرواح الشهداء من الجيش الأبيض الذين جاهدوا لحمايتنا من عدو خفى غزا العالم تحت اسم ( كوفيد – 19) .والكثير من البطولات التى تتعدد لكنها تنتهى بنهاية واحدة وهى انتصار مصر.

 

كما أشار اللواء فؤاد فيود الخبير الإستراتيجي عن بطولة الجنود المصريين فى حربي الاستنزاف وأكتوبر وما قدموه من تضحيات عظيمة حتى تحقق هذا الانتصار ، وأكد أن الجيش المصري لم يستسلم أبداً فقد كانت النكسة فى يونيو 1967 ، وفى أول يوليو من نفس العام أي بعد أيام قليلة قامت معركة رأس العش ، وفى 21 أكتوبر من نفس العام وجهت البحرية المصرية ضربة موجعة لجيش الإحتلال الإسرائيلى حيث استطاعت لنشات مصرية مجهزة بالصواريخ إغراق المدمرة "إيلات" التى كانت تختال بها إسرائيل فى أول واقعة من نوعها لقطع بحرية خفيفة تقوم بمثل هذه العملية.

 

وأضاف "فيود" أنة إذا كان يوم الشهيد يوافق ذكرى استشهاد الفريق أول عبد المنعم رياض ، فلنذكر أنه بعد 40 يوماً فقط من استشهاده قامت المجموعة 39 قتال بالإغارة على الموقع الذى أطلقت منه القذيفة التى أدت إلى استشهاد الفريق أول عبد المنعم رياض, فدمروا الموقع ومخازن الذخيرة والأسلحة وقتل ما لا يقل عن 40 جندياً إسرائيلياً. واليوم يواجه أبناؤنا من الجيش والشرطة تحدياً أكبر، ويحاربون حرباً أكثر صعوبة لأنهم يحاربون عدواً خفياً جباناً يسلك سلوكاً غير شريف يعتمد على التضليل والتشكيك إلا أن الله تعالى سيحق الحق ، كما حدث من قبل عندما وفق جنودنا ونصرهم.

 

كما شدد "فيود" على أهمية اتحاد عنصري الأمة من مسلمين ومسيحيين الذين روت دماؤهم هذه أرض مصر الغالية. وطالب بعمل رحلات للنشء والشباب لمناطق القتال التى تحفل بقصص شهدائنا الأبرار ليعرفوا تاريخهم وتضحياتهم.

 

كما تحدث اللواء د. يوسف وصال خبير الأمن القومي عن المكانة العظيمة للشهداء وأشاد بدور المنتدى الإستراتيجي للتنمية فى نشر الوعى والفكر الصحيح وتكريم أسر الشهداء وتعريف الأجيال الجديدة بتاريخهم المشرف، فهذا هو ما نحتاجه الآن فى ظل أدوات إعلامية معادية تعمل على تشتيت المصريين . ودعا إلى المحافظة على الوطن وعلى كل ما دافع عنه هؤلاء الشهداء ، ومثلهم كل من مات فى سبيل الواجب من عمال وأطباء وكل إنسان يؤدى عمله بإخلاص.

 

بينما أشارت الفنانة الكبيرة سميرة عبد العزيز، عضو مجلس الشيوخ عن دور المرأة المصرية والتى ترى أنها أكثر امرأة مضحية فى العالم ، فهى التى تحافظ على الأسرة والمجتمع وقالت أنها حاولت فى كل أعمالها الفنية أن تعكس حقيقة المرأة المصرية المضحية المعطاءة فلعبت أدوار أم كل من الإمام أبو حنيفة والإمام الترمذي والإمام الشافعى والشيخ الشعراوى وأم كلثوم وعبد الوهاب، بينما رفضت أن تلعب دور أم لمن يعتمدون على البلطجة والعنف. ووجهت التحية لأمهات الشهداء لما لهن من فضل فى تربيتهم.

  

بينما أشاد اللواء  محمد الغباشي مساعد رئيس حزب حماة وطن بدور الأم المصرية عبر العصور فمنذ العصر الفرعونى كانت الأم إياح حتب تحث أبناءها وزوجها على قتال الهكسوس المحتلين ، وكانت ملكات مصر القديمة مثل حتشبسوت ترسل بالبعثات لتأمين منابع النيل . وتحدث عن دور الفكر الإرهابى فى تغييب العقول ، حيث أصبحنا نحارب عدواً خفياً يخرب المجتمع من الداخل.وقال أن شبابنا مستهدف بشكل كبير وأن مصر تخوض حاليا معركة الوعى.

 

كما تحدثت وفاء السيد والدة الشهيد مصطفى يسري عميرة عن ذكريات أبنها البطل وحبه للوطن وانه كان يتمنى الشهادة فأكرمه الله بها. وقالت إن ابنها أصيب فى فض اعتصام رابعة الإرهابي برصاص قناصة تركه فى غيبوبة لثلاث سنوات قبل أن تفيض روحه الطاهرة  وشكرت الله أن أسعدها بوجوده معها 24 عاماً ، وتمنت من المصريين أن يحافظوا على الوطن الذى دافع عنه الشهداء. 

 

فيما تحدث اللواء أ.ح  مجدي أحمد شحاته الخبير الإستراتيجي , عن ذكرياته في الحرب قائلًا "كنت في حسبان الشهداء و سلموا والدي مكافاة شهادة ؛ كنت مفقود و بعد 7 شهور تفاجئوا بعودتي " و أكد أن الأجيال القادمة ستظل تفخر بما قدمه أجدادهم من مسيرة التضحية والعطاء لهذا البلد العظيم.

 

تخلل الندوة فقرات موسيقية وغنائية ، كما ألقى الطفل /طلال حمدى طلال قصيدة بعنوان (تعظيم سلام).وألقى الطفل محمد حمدى طلال قصيدة بعنوان ( الحكاية).وفى نهاية الندوة تم تكريم عدد من أمهات الشهداء

 

وفي سياق متصل وفي ظل حرص الإتحاد العام للكشافة و المرشدات على العرفان  , و الإجلال لأرواح الأبطال الذين نالوا الشهادة للدفاع عن الوطن , كرمت الندوة عددًا من أسر و أمهات الشهداء وهم 

– الرائد . وليد عصام رمضان بقطاع الأمن المركزي شمال سيناء , الذي استشهد أثناء تأدية خدمته بالكتيبة على يد إرهابي يرتدي حزام ناسف عام 2015.

– الرائد  مصطفى يسري عميرة بقطاع الأمن المركزي , و الذي لقب بالشهيد الحي حيث استشهد بعد 3 سنوات من إصابته بطلق ناري في اعتصام رابعة 2016.

– النقيب كريم يحيى هلال , استشهد في العريش بعدما طالته رصاصة الغدر و هو جالس فوق مدرعته عام 2012.

– م.أ . على توفيق الذي استشهد في أحد المأموريات عام 2016.

– م.أ . محمد أشرف عبد الفتاح , الذي استشهد هو وثلاثة من جنوده برفح إثر انفجار عبوة ناسفة 2015.

 كما تم تكريم الفنانة سميرة عبد العزيز الشهيرة بأم العظماء لما قدمته من دور الأم لخمسة  من الأئمة.

 

حضر الاحتفالية عدد من أعضاء المنتدى الإستراتيجي منهم الإعلاميون إبراهيم أمين أباظة ومجدى الصياد  وعبير كمال  وهبه الصباحى خبيرة التنمية البشرية وأنور صبحى  وتخللت الاحتفالية بعض المقاطع الموسيقية لبعض الأغانى الوطنية للمطرب أحمد جودة بمصاحبة فرقة بابيون الموسيقية والتى تضم عدد من المطربين الشباب والشعراء.

التعليقات

التعليقات مغلقة.

فيديوهات +

  • IMG-20210105-WA0079

    احمد رزق تتر.. في يوم...

  • IMG-20210103-WA0191

    الاحتفال بعيد ميلاد الرداد اونلاين

  • PicsArt_08-23-04.04.26

    ” آدم وهدان ” كلمة...

  • التعليم العالي

  • Screenshot_20200127_210850

    تضحية اب من أجل إنقاذ...

  • IMG-20200326-WA0086

    نجوم الفن والصحافة في ضيافه...